تعرف معنا على تقنية المصاعد الخضراء على الرغم من تطوير المصاعد السكنية والتجارية والخدمية إلى مستوى عالٍ ونظام تشغيل عالي الجودة، فإن التكنولوجيا في صناعة المصاعد لا تتوقف عند هذا الحد، لأن المهندسين المتخصصين في صناعة المصاعد يميلون إلى إنتاج نوع جديد من المصاعد الصديقة للبيئة لن يتأثر باستهلاك الطاقة ويسبب مخاطر بيئية ضارة، هذا هو المصعد الأخضر من النوع الثاني.

تقنية المصاعد الخضراء

تقنية المصاعد الخضراء

المصعد الأخضر هو مصعد متقدم تم تكييف تقنيته بنجاح مع البيئة، هذا النوع من المصاعد له علامة خضراء، والتي تختلف عن الأنواع الأخرى من المصاعد، يتميز هذا المصعد بالخصائص التالية:

  • أحد المصاعد يحمي البيئة ولا يسبب ضرراً مثل المصاعد الأخرى.
  • توفير الطاقة.
  • إنه يستخدم الإضاءة الموفرة للطاقة والصديقة للبيئة.
  • يتميز بالسرعة والكفاءة العالية.
  • تقليل انتظار الركاب.

استراتيجية عمل المصاعد الخضراء

إستراتيجية تشغيل هذه المصاعد غير متوفرة في المصاعد التقليدية العادية، يمكنك التعرف على استراتيجيات المصعد الخضراء من النقاط التالية:

  • محرك متجدد من أهم الابتكارات التكنولوجية للمصاعد الموفرة للطاقة.
  • يلتقط المحرك المتجدد الحرارة الناتجة عن المصعد أثناء التشغيل ويحولها إلى كهرباء قابلة لإعادة الاستخدام.
  • تعتمد المصانع التي تنتج المصعد الخضراء هذه الاستراتيجية لأنها أثبتت أهميتها بالنسبة للبيئة وهي تقنية مشهورة عالميًا تستبدل المصابيح العادية بأضواء LED موفرة للطاقة.
  • وظيفة هذا المصعد أنه يتم تركيب أجهزة استشعار لإطفاء الأنوار في المصاعد عندما لا تكون قيد الاستخدام.
  • تولد مصابيح LED حرارة أقل، مما يعني استهلاكًا أقل للطاقة، واستهلاكها للطاقة هو 4٪ فقط من المصابيح العادية، لذا فهي صديقة للبيئة وآمنة تمامًا.
  • تعمل هذه المصاعد على تحسين جودة الهواء الداخلي عن طريق استبدال التشطيبات الداخلية بمركبات عضوية مبخرة.

ما هي أهمية المصعد الخضراء بالنسبة للبيئة؟

يتوقع الباحثون أن الطلب العالمي على الطاقة سيرتفع بنسبة 20٪ إلى 35٪ في السنوات القليلة القادمة،
لذا أصبح تقليل استهلاك الطاقة لحماية البيئة اتجاهاً عالمياً، والأهم من ذلك هو نجاح تطوير التكنولوجيا. 

تُعرف المصاعد الموفرة للطاقة بالمصاعد الخضراء، وتلعب هذه المصاعد دورًا مهمًا في توفير الطاقة،
تعرف على أهمية المصعد الخضراء بالنسبة للبيئة:

  • تقليل استهلاك الطاقة، وبالتالي توفير حاجة كوكب الأرض في المستقبل لمزيد من الطاقة.
  • على عكس المصاعد التقليدية، يمكن إعادة استخدام الطاقة المستهلكة.
  • بينما تتطلب المصاعد التقليدية الكثير من الطاقة نظرًا لاختلاف الوزن بين المصعد والثقل الموازن، فإن هذه المصاعد مصممة لتقليل هذا الحمل من خلال التحكم الدقيق في حركة المرور والإضاءة الداخلية وعوامل تبديد الطاقة الأخرى.
  • تساعد في تقليل البصمة الكربونية الإجمالية للمصاعد طوال دورة حياتها.

تابع المزيد: مميزات تركيب مصاعد سكنية

فوائد المصاعد الصديقة للبيئة   

تقنية المصاعد الخضراء

تقنية المصاعد الخضراء

في سياق الحديث عن المصعد الخضراء تساعد المصاعد ذات الطابقين في توفير الطاقة للبيئة لأن إحدى السيارات تتوقف عند طوابق ذات أرقام زوجية والأخرى في طوابق ذات أرقام فردية، بالإضافة إلى: 

  • إنه اختيار جيد للمباني المتوسطة و الشاهقة التي يمكن أن تعمل بسرعة عالية، وتساعد التكنولوجيا على تقليل عدد التوقفات وتكمل أنظمة التحكم الأخرى.
  • كما أن المصاعد الصديقة للبيئة يمكنها السيطرة في حركة المرور والحد من الإضاءة الداخلية للحصول على أكبر قدر من توفير الطاقة.
  • تقوم الأنظمة المحوسبة بذلك بالضبط بينما لا تزال تعمل بسرعة كافية لتلبية متطلبات المباني المزدحمة.
  • تحتوي العديد من المصاعد التي توفر الطاقة على أنواع من أجهزة الاستشعار التي تأتي ضمن نظام تشغيل المصاعد.

ختامًا لقد تحدثنا باستفاضة حول المصاعد الخضراء وأهميتها المختلفة،
كما تعرفنا على فوائد المصاعد الصديقة للبيئة.